Monday, November 28, 2011

فريق كلام الناس يعتذر عن التقرير العنصري

فريق كلام الناس يعتذر عن التقرير العنصري بإدعاءه الحيادية ونقل الصورة من أهل الضحية - السلام لروحها- من دون رقابة
وكما يدعون حياديتهم بحجة حيادية المقدمة
ويتناسى كلام الناس أن المقدمة نفسها هي أكثر عنصرية من التقرير وغضب الأهالي
ويتناسى كلام الناس طريقة عرض الريبورتاج غير البريئة
ويتناسى كلام الناس توقيت عرض الريبورتاج في وقت الذروة ومع نجيب ميقاتي الحليف المفترض للنظام السوري حيث كارهي ومحبي النظام السوري سيشاهدون
ويتناسى كلام الناس أننا لسنا أغبياء ونعلم ما هي بالتحديد الصحافة الصفراء والإعلام التحريضي العنصري وقد خبرناه مرات عدة على عدة قنوات لبنانية
ونذكر كلام الناس أننا كمواطنون ومواطنات مناهضين/ات للعنصرية سنظل نرصد وندين ضد كل أشكال العنصرية
بكافة اشكالها الطبقية والجندرية والعرقية والإثنية ونشكره على محاولته التوضيح. فإن كان صحيحاً أنه يتفهم حقيقة موقفنا فما عليه سوى العمل على على عدم الإنزلاق في لعبة التعميم العنصري


الإعتذار على التويتر
الإعتذار على فايسبوك - لاحظوا التعليقات -

 

No comments:

Post a Comment