Friday, October 12, 2012

تلفزيون الجديد: أنا واللبناني على عاملة المنزل الأجنبية، وأنا وعاملة المنزل الأجنبية على العامل الأجنبي

Wissam from Ethiopian Suicides writes today:

في تقريره السيئ والمغلوط والذي زيّف وقائع حادثة الإعتداء على العمال الأجانب، قام تلفزيون الجديد باستعمال شهادات لعاملات منزل أجنبيات، إضافة لشهادات اللبنانيين، لاتهام العمال الأجانب من مصريين وسوريين وغيرهم بالقيام باعتداءات على النساء والبنات.

تطبيقا لمبدأ "أنا وأخي على ابن عمي, وأنا وابن عمي على الغريب"، عندما يعتدي اللبناني على عاملة المنزل الأجنبية، يكون اللبناني مظلوما ومتهم زورا. أما عندما يكون الأجنبي متهم، فهو مدان. وعندها تصلح شهادة عاملات المنزل الأجنبيات لإثبات التهمة.

يعطيك العافية منتجة التقرير راشيل كرم.

هذا هو التقرير:


1 comment:

  1. Didn't this fruit seller guy in the screen shot say he was actually Syrian himself after complaining about "the strangers" taking over the neighborhood?!

    ReplyDelete