Wednesday, June 11, 2014

لبنانيون وسوريون يرفضون العنصرية في بيروت



ترفض بيروت العنصريّة. تكثُر الممارسات العنصريّة فيها، لكنّ الشارع يقول لا. على الأقل، هذا ما حاول الاعتصام الذي أُقيم مساء أمس الاثنين أمام المتحف التعبير عنه.
شارك في الاعتصام عشرات من الشبان والشابات اللبنانيين والسوريين، رفضاً للعنصريّة ضد الأجانب في لبنان. هذا على عكس ما حصل الأسبوع الماضي، حين شارك أقل من عشرة أشخاص في اعتصام عنصري يطالب بخروج اللاجئين السوريين من لبنان.

تُشبه بيروت المتضامنة مع اللاجئين السوريين والفلسطينيين والعمّال الأجانب أصوات المعتصمين. وتُشبه منطقة المتحف في بيروت، التي تضمّ المتضامنين، وجوههم. "لسنا نحن السبب. السبب هو من جعلنا لاجئين"... ترتفع هذه العبارات، وتعلو معها الصرخات: "منع التجول باطل، ترحيل سياسي باطل".

No comments:

Post a Comment